سيميوني يتلقى كارثة قبل موقعة برشلونة

يبدو أن الأزمات لن تتخلي عن الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي أتلتيكو مدريد الإسباني، قبل مواجهة برشلونة بالليجا.

وكان سيميوني تلقى ضربة موجعة في وقت سابق، بعدما تأكد غياب ثنائي منتخب أوروجواي لوكاس توريرا ولويس سواريز بسبب إصابتهم بفيروس كورونا.

وأكد نادي العاصمة من خلال بيان رسمي أنه سيفقد لاعب آخر وهو مانو سانشيز بعدما خضع لفحوصات طبية أكدت أنه يعاني من إصابة عضلية في فخذه، وسيكون تحت الملاحظة لأي تطورات.

ويستعد أتلتيكو مدريد لمواجهة برشلونة، مساء يوم السبت المقبل على ملعب واندا ميتروبوليتانو، ضمن منافسات الجولة العاشرة من الليجا.

 

 

التعليقات

أخبار ذات صلة